منتدى حياه

عزيزي الزائر/عزيزتي الزائره
انت لم تسجل الدخول اذا كنت عضو لدينا فقم بالضغط على دخول اما اذا كنت غير مسجل يسعدنا انضمامك
الى اسرة المنتدى بالضغط على زر التسجيل
منتدى حياه

منتدى شبابي روش لكل ما هو جديد

اهلاً وسهلاً بكل زوار واعضاء المنتدى الكرام

    عمير بن سعد نسيج وحده

    شاطر
    avatar
    SALA7
    مشرف
    مشرف

    ذكر عدد الرسائل : 198
    السٌّمعَة : 1
    نقاط : 789
    تاريخ التسجيل : 15/03/2009

    عمير بن سعد نسيج وحده

    مُساهمة من طرف SALA7 في الثلاثاء أبريل 28, 2009 3:38 am


    عمير بن سعد - نسيج وحده


    أتذكرون سعيد بن عامر..؟؟

    ذلك الزاهد العابد الأوّاب الذي حمله أمير المؤمنين عمر على قبول امارة الشام وولايتها..

    لقد تحدثنا عنه في كتابنا هذا، ورأينا من زهده وترفعه، ومن ورعه العجب كله..

    وها نحن أولاء، نلتقي على هذه الصفات بأخ له، بل توأم، في الورع وفي الزهد، وفي الترفع.. وفي عظمة النفس التي تجل عن النظير..!!
    انه عمير بن سعد..

    كان المسلمون يلقبونه نشيج وحده!!

    وناهيك برجل يجمع على تلقيبه بهذا اللقب أصحاب رسول الله، وبما معهم من فضل وفهم ونور..!!



    **



    أبوه سعد القارئ رضي الله عنه.. شهد بدرا مع رسول الله والمشاهد بعدها.. وظلّ أمينا على العهد حتى لقي الله شهيدا في موقعة القادسية.

    ولقد اصطحب ابنه الى الرسول، فبايع النبي وأسلم..

    ومنذ أسلم عمير وهو عابد مقيم في محراب الله.

    يهرب من الأضواء، ويفيئ الى سكينة الظلال.

    هيهات أن تعثر عليه في الصفوف الأولى، الا أن تكون صلاة، فهو يرابط في صفها الأول ليأخذ ثواب السابقين.. والا أن يكون جهاد، فهو يهرول الى الصفوف الأولى، راجيا أن يكون من المستشهدين..!

    وفيما عدا هذا، فهو هناك عاكف على نفسه ينمي برّها، وخيرها وصلاحها وتقاها..!!

    متبتل، ينشد أوبه..!!

    أوّاب، يبكي ذنبه..!!

    مسافر الى الله في كل ظعن، وفي كل مقام...



    **



    ولقد جعل الله له في قلوب الأصحاب ودّا، فكان قرّة أعينهم ومهوى أفئدتهم..

    ذلم أن قوة ايمانه، وصفاء نفسه، وهدوء سمته، وعبير خصاله، واشراق طلعته، كان يجعله فرحة وبهجة لكل من يجالسه، أ، يراه.

    ولم يكن يؤثر على دينه أحدا، ولا شيئا.

    سمع يوما جلاس بن سويد بن الصامت، وكان قريبا له.. سمعه يوما وهو في دارهم يقول:" لئن كان الرجل صادقا، لنحن شرّ من الحمر"..!!

    وكان يعني بالرجل رسول الله صلى الله عليه وسلم.

    وكان جلاس من الذين دخلوا الاسلام رهبا.

    سمع عمير بن سعد هذه العبارات ففجرت في نفسه الوديعة الهادئة الغيظ والحيرة..

    الغيظ، لأن واحدا يزعم أنه من المسلمين يتناول الرسول بهذه اللهجة الرديئة..

    والحيرة، لأن خواطره دارت سريعا على مسؤوليته تجاه هذا الذي سمع وأنكر..

    ينقل ما سمع الى رسول الله؟؟

    كيف، والمجالس بالأمانة..؟؟

    أيسكت ويطوي صدره ما سمع؟

    كيف؟؟

    وأين ولاؤه ووفاؤه للرسول الذي هداهم الله به من ضلالة، وأخرجهم من ظلمة..؟

    لكن حيرته لم تطل، فصدق النفس يجددائما لصاحبه مخرجا..

    وعلى الفور تصرّف عمير كرجل قوي، وكمؤمن تقي..

    فوجه حديثه الى جلاس بن سويد..

    " والله يا جلا، انك لمن أحب الناس الي، وأحسنهم عندي يدا، وأعزهم عليّ أن يصيبه شيء يكرهه..

    ولقد قلت الآن مقالة لو أذعتها عنك لآذتك.. وان صمتّ عليها، ليهلكن ديني، وان حق الدين لأولى بالوفاء، واني مبلغ رسول الله ما قلت"..!

    وأرضى عمير ضميره الورع تماما..

    فهو أولا أدّى أمانة المجلس حقها، وارتفع بنفسه الكبيرة عن ان يقوم بدور المتسمّع الواشي..

    وهو ثانيا أدى لدينه حقه، فكشف عن نفاق مريب..

    وهو ثالثا أعطى جلاس فرصة للرجوع عن خطئه واستغفار الله منه حين صارحه بأنه سيبلغ الرسول صلى الله عليه وسلم، ولو أنه فعل آنئذ، لاستراح ضمير عمير ولم تعد به حاجة لابلاغ الرسول عليه السلام..

    بيد أن جلاسا أخذته العزة بالاثم، ولم تتحرك شفتاه بكلمة أسف أو اعتذار، وغادرهم عمير وهو يقول:

    " لأبلغنّ رسول الله قبل أن ينزل وحي يشركني في اثمك"...

    وبعث رسول الله صلى الله عليه وسلم في طلب جلاس فأنكر أنه قال، بل حلف بالله كاذبا..!!

    لكن آية القرآن جاءت تفصل بين الحق والباطل:

    ( يحلفون بالله ما قالوا.. ولقد قالوا كلمة الكفر، وكفروا بعد اسلامهم، وهمّوا بما لم ينالوا.. وما نقموا الا أن أغناهم الله ورسوله من فضله.. فان يتوبوا خيرا لهم، وان يتولوا يعذبهم الله عذابا أليما في الدنيا والآخرة،وما لهم في الأرض من ولي ولا نصير)..



    واضطر جلاس أن يعترف بمقاله، وأن يعتذر عن خطيئته، لا سيما حين رأى الآية الكريمة التي تقرر ادانته، تعده في نفس اللحظة برحمة اله ان تاب هو وأقلع:

    " فان يتوبوا، يك خيرا لهم"..

    وكان تصرّف عمير هذا خيرا وبركة على جلاس فقد تاب وحسن اسلامه..

    وأخذ النبي بأذن عمير وقال له وهو يغمره بسناه:

    " يا غلام..

    وفت اذنك..

    وصدّقك ربك"..!!





    **



    avatar
    حسام

    ذكر عدد الرسائل : 1631
    السٌّمعَة : 8
    نقاط : 2484
    تاريخ التسجيل : 19/03/2009

    رد: عمير بن سعد نسيج وحده

    مُساهمة من طرف حسام في الأربعاء أبريل 29, 2009 7:02 am

    ©️§¤°يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوور ¤©️§¤°حلوو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكوووووووووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووووووووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️
    ©️§¤°
    يسلموو°¤§©️¤ مشكووووور ¤©️§¤°حلوووو°¤§©️



    _________________
    التوقيع

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد يونيو 17, 2018 7:54 pm